‫الرئيسية‬ سياسة الكتابة الإقليمية لحزب الأصالة والمعاصرة بتنغير انعدام الحنكة والتجربة السياسية
سياسة - ‫‫‫‏‫3 أسابيع مضت‬

الكتابة الإقليمية لحزب الأصالة والمعاصرة بتنغير انعدام الحنكة والتجربة السياسية

الألباب المغربية – مصطفى طه

تعرف الكتابة الإقليمية لحزب الأصالة والمعاصرة بتنغير، أزمة تسييرية داخلية بسبب ضعف كاتبها الإقليمي الحالي، جراء افتقاره للتجربة السياسية المطلوبة، هذا النقص الفظيع  سيؤكد وبالملموس وجود فراغ سياسي كبير على مستوى التدبير والتنظيم، الذي لا محالة سيضعف الحزب سياسيا على المستوى الإقليمي والجهوي.

وصلة بالموضوع، فالأسباب التي تقف وراء ضعف حزب الأصالة والمعاصرة بإقليم تنغير، هي أخطاء لمنظومة سياسية أنانية التي يمارسها الأمين العام للحزب المذكور عبد اللطيف وهبي، عبر استقطاب شخص نكرة، ومنحه الثقة على رأس الكتابة الإقليمية “للجرار” بتنغير، دون مراعاة الحنكة والتدرج السياسي اللازم.

فالكاتب الإقليمي الحالي، تم تعيينه على رأس “التراكتور” بتنغير دون انعقاد المؤتمر الإقليمي للحزب، ودون احترام لأسس المصداقية والشفافية، وهذا في حد ذاته موت للديمقراطية داخل الأصالة والمعاصرة، بالإضافة  إلى أن هذا الشخص،  يفتقر لمسار سياسي يذكر، ولم يسبق له أن مثل حزبه في أي نشاط سياسي.

من خلال هذه المعطيات المتعلقة بممثل حزب “الجرار” على صعيد إقليم تنغير، مؤشرات لا تبعث على الارتياح، وهو ما يمكن أن يوقظ ردة فعل قد تمس بمصداقية حزب الأصالة والمعاصرة، حيث أصبح هذا الأخير عقيما وغير قادر على إنتاج نخب وبرامج حقيقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

حوار صحفي مع رئيس الجماعة الترابية لبومالن دادس إقليم تنغير : نجاح تجربة حزب التقدم والاشتراكية في تنمية المنطقة

 الألباب المغربية – مصطفى طه منذ أن تحمل حزب التقدم والاشتراكية رئاسة المجلس الجماعي لبوما…