تعديل حكومي مرتقب ينهي مهام وزيرين في حكومة أخنوش

مصطفى طه

علمت جريدة “الألباب المغربية”، أنه بعد عطلة صيفية دامت ثلاثة أسابيع تقريباً، استفاد منها أغلب وزراء الحكومة، يستأنف المجلس الحكومي أشغاله الأسبوع المقبل، وهي الفترة التي سيشرع فيها رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، في إجراء مشاوراته بخصوص قانون المالية الجديد الذي سيعرض على المجلس الوزاري قبل افتتاح البرلمان في 20 أكتوبر.

وحددت الأمانة العامة للحكومة أول مجلس حكومي بعد العطلة الصيفية الوزارية يوم الخميس 22 غشت الجاري، أي مباشرة بعد الخطاب المرتقب أن يوجهه الملك محمد السادس بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب، والتي تصادف يوم 20 غشت من كل سنة.

وعلاقة بحكومة أخنوش، ذكر موقع جريدة جون أفريك الفرنسية، أن هذه الحكومة ستعرف تعديلا وزاريا قريبا، وذلك بناء على طلب من الملك محمد السادس، حيث يقوم رئيس الحكومة بإعداد تغيير كبير في فريق الحكومة.

وكشفت “جون أفريك” أن التعديل الحكومي المقبل، يُنتظر أن يعصف بكل من وزير العدل عبد اللطيف وهبي الأمين العام الحالي لحزب الأصالة والمعاصرة، ووزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار عبد اللطيف ميراوي عن الحزب ذاته.