هذه حقيقة وجود اضطراب في توفر الأدوية التي تدخل في البروتوكول العلاجي لكوفيد-19

2022-01-13T17:47:26+01:00
2022-01-13T17:49:46+01:00
مجتمع
مصطفى طه13 يناير 2022
هذه حقيقة وجود اضطراب في توفر الأدوية التي تدخل في البروتوكول العلاجي لكوفيد-19
رابط مختصر

الألباب المغربية

أكدت الفدرالية المغربية لصناعة الأدوية والابتكار، اليوم الخميس، أنه لم يتم تسجيل أي انقطاع في الإنتاج أو اضطراب في مخزون الأدوية التي تدخل في البروتوكول العلاجي لكوفيد-19.

وأوضح بلاغ للفدرالية المغربية لصناعة الأدوية والابتكار، أنه “على إثر تداول بعض الأخبار في وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي، حول وجود اضطراب في توفر الأدوية الأساسية، حرصت الفدرالية، التي تضم المنتجين الوطنيين الرئيسيين، على طمأنة الرأي العام، والتأكيد على أنه لم يسجل أي انقطاع في الإنتاج، أو اضطراب في مخزون الأدوية التي تشكل جزء من البروتوكول العلاجي لكوفيد-19، ولا سيما الكلوروكين والاريثروميسين، والزنك وفيتامين “سي”، وفيتامين “د”، والباراسيتامول والهيبارين”.

وأبرز المصدر ذاته أن الفدرالية تعمل بتعاون وثيق وتشاور مع السلطات العامة، من أجل استباق التحديات المستقبلية، سيما في ما يتعلق بالخدمات اللوجستية، وبالتالي تضمن تزويد السوق الوطني باستمرار، كما هو الشأن منذ اندلاع الجائحة، تماشيا مع مقتضيات الدورية رقم DMP / 00/75.

وفي سياق متصل، فقد دعت الفدرالية كافة الجهات المعنية إلى الالتزام بتوفير الأدوية والمنتجات الصحية اللازمة بمخزون أمان تنظيمي يكفي لمدة ثلاثة أشهر بالنسبة لشركات الصناعات الدوائية، وشهر واحد بالنسبة للموزعين.

وتابع المصدر بعينه، أنه على الرغم من التحديات المتعلقة بضعف سلاسل الخدمات اللوجستية الدولية، والولوج إلى الأدوية، وارتفاع تكاليفها، فقد تعبأ المصنعون المغاربة والاتحاد المغربي للصناعات الدوائية والابتكار، على جميع المستويات، منذ بداية الجائحة، من أجل تقليص مخاطر العجز بفضل تدبير مثالي لمخزون الأمان.

وتلتزم الفدرالية المغربية لصناعة الأدوية والابتكار، التي تأسست سنة 1985، والتي تعتبر أول جمعية في القطاع، منذ 35 سنة، من أجل تثمين الصناعات الدوائية الوطنية.

وتضم الفدرالية، المختبرات المغربية الرئيسية، والشركات الدولية التي تتوفر على مواقع لإنتاج الأدوية بالمملكة. كما تمثل الفدرالية أكثر من 260 مجموعة دولية، وتعتبر أول فدرالية قطاعية، في الصناعات الدوائية منضوية تحت لواء الاتحاد العام لمقاولات المغرب.

عذراً التعليقات مغلقة