هذا هو تاريخ نطق القضاء بالحكم في 17 ملفا في حق لشكر

الألباب المغربية – مصطفى طه

بعد مصادقة أعضاء المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، على تعديل النظام الداخلي للحزب السنة الماضية وبالضبط شهر دجنبر الأخير، وأن هذا المجلس قد تبنى تعديلا على النظام الداخلي للحزب، يسمح للكاتب الأول لحزب “الوردة”، والكاتب الجهوي، والكاتب الإقليمي بالترشح لثلاث ولايات متتابعة، عوض ولايتين فقط.

وفي السياق ذاته، وبعد أن قررت المحكمة الابتدائية بالرباط في الأيام القليلة الماضية، تأجيل النظر في 18 دعوى قضائية مرفوعة ضد الكاتب الأول الحالي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إدريس لشكر، يبدو أن هذه الصراعات اقتربت من البث فيها في فترتها الابتدائية، إذ قررت المحكمة ذاتها، التي تنظر في 17 دعوى لأعضاء المجلس الوطني للحزب، تطالب بتعليق أو تأجيل أشغال مؤتمره الوطني، بحيث قررت اليوم الاثنين 24 يناير الجاري، إدخال الملفات الـ17 للمداولة، أو التأمل، وإدراجها لجلسة يوم الأربعاء القادم، إذ يرتقب النطق بالحكم.

حري بالذكر، أن المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، كان قد قرر في وقت سابق، اعتماد أيام 29 و30 و31 يناير المقبل، لانعقاد المؤتمر الوطني للحزب، بصيغتين حضورية وعن بعد؛ وذلك تفاعلا مع الإجراءات الاحترازية المتخذة، مخافة تفشي فيروس “كورونا”، وسيتم عقد المؤتمر عبر تسع منصات عن بعد، واحدة ببوزنيقة، ستضم أعضاء المجلس الوطني.