مراكش: العثور على شابة عشرينية مقتولة ومشوهة

بلال الفاضلي

اهتزت جماعة سعادة، صباح يوم الخميس 30 من شهر يونيو الجاري، على وقع العثور على شابة مقتولة، وحسب مصادر مطلعة تفيد بأن الهالكة، تم الاعتداء عليها بآلة حادة “شاقور”، بحيث تعرضت لضربات قاتلة على مستوى الجمجمة بواسطة هذه الأداة بشكل وصف بالبشع، حيث تهشم جزء من جمجمتها.

المصادر ذاتها، أوضحت أن المكان الذي تم العثور فيه على الجثة، لم يكن نفس المكان الذي تم فيه الاعتداء على هذه الشابة البالغة من العمر26 سنة، اذ تم جرها من مكان قتلها ورميها بدوار لاندي بجماعة سعادة ضواحي مراكش مما تسبب للضحية في تشوهها على مستوى الوجه حيث صعب التعرف عليها .

وفور اخطارها بالجريمة، استنفرت المصالح الأمنية كل عناصرها في تسابق مع الزمن للعثور على الجاني أو الجناة المفترضين، وصلت الى عين المكان كل السلطات حيث قامت بتطويق المكان وتمشيطه وبالموازاة، فتح تحقيق للوقوف حول ظروف وملابسات الحادثة.