قلعة السراغنة.. ممرض يلفظ أنفاسه الأخيرة داخل حمام شعبي

الألباب المغربية/ بلال الفاضلي

لفظ ممرض أنفاسه الأخيرة داخل حمام شعبي وهو بصدد الاستحمام وذلك يوم أمس الأربعاء17 نونبر الجاري. ووفق المعطيات المتوفرة ومن مصدر موثوق، فإن الهالك تعرض لسكتة قلبية مفاجئة لم تمهله قليلا ليسلم الروح لبارئها، وأضاف أن الفقيد كان يشتغل قيد حياته ممرضا رئيسيا بالمركز الصحي الإداري بالمدينة وهذا الأخير لم يكن يعاني من أي مضاعفات صحية. حيث تم فتح تحقيق حول ظروف وحيثيات الوفاة وبتعليمات من النيابة العامة نقلت جثة الفقيد الى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي قصد التشريح الطبي، وقد خلفت وفاة الممرض استياء عميقا لدى أسرته الصغيرة وساكنة قلعة السراغنة.