عمليات أمنية مكثفة لرجال الدرك بالدروة

عمليات أمنية مكثفة لرجال الدرك بالدروة
رابط مختصر

الألباب المغربية/ مراد.ز

أشادت ساكنة الدروة والنواحي بالمجهودات الجبارة التي تقوم بها سرية الدرك الملكي بقيادة القائد الاقليمي وقائد عناصر المركز الترابي بالدروة في محاربة الجريمة بكافة أنواعها وخصوصا تجار المخدرات والخمور والسرقة وتجفيف أوكار الدعارة.

وحسب أحد تجار المنطقة فمسؤولية رجال الدرك بجماعة الدروة تتطلب تضحية عالية على مدار اليوم، علاوة على العمليات الاستباقية للعديد من النقط السوداء، ويضيف ذات المتحدث، مؤخرا تم تسجيل عمليات أمنية مكثفة لرجال الدرك وعلى رأسها القائد الاقليمي وقائدة سرية الدرك بالمدينة، نتجت عنها توقيف مجموعات وعصابات أغلبها متخصصة في ترويج المخدرات في غضون الثلاث أشهر الأخيرة.

وفي ذات السياق يُسَجل توقيف عدد لا يستهان به من المتهمين الموزعين بين تجار المخدرات ولصوص وقطاع طرق وبائعي المخدرات الصلبة وماء الحياة وأصحاب السوابق العدلية وإيقاف السيارات المزورة والاعتداء على حياة المواطنين وسلب حاجياتهم بالإضافة إلى السرقات الموصوفة، القضاء على الأوكار المعدة للدعارة والفساد.

ويضيف مواطن بأن سرية المدينة تقوم كل مرة بمطاردة العديد من العصابات الإجرامية بالمنطقة وتجار الماحيا والمخدرات وعصابات قطاع الطرق؛ مجهودات جبارة ومتواصلة لعناصر الدرك الملكي سجلت خلالها الساكنة نوعا من الارتياح والإحساس بالأمن والطمأنينة .

وفي ذات السياق فإن ساكنة مدينة الدروة المجاورة استحسنت التحركات الأمنية والجادة التي تتسم عادة بالطابع الاحترافي، مما أدى إلى تراجع كبير لعدد من الجرائم المرتكبة وترويج المخدرات بشتى أنواعها علاوة على انخفاض حوادث السيارات والدراجات النارية بالمنطقة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.