صور.. دنيا بطمة تظهر مفاتنها بفستان قصير

الألباب المغربية

أطلت الفنانة المغربية دنيا بطمة على متابعي حسابها في “إنستغرام” بصور جديدة التقطت لها من مدينة طنجة، وفق ما هو واضح في ترويسة التدوينة.

أول ما لفت انتباه المتابعين الحذاء العجيب وبالكعب العالي جدا الذي ارتدته في سيارة فخمة، ثم بعد ذلك انتقلت إلى قاعة يبدو أنها صالة استقبال في مكان سياحي قد يكون مطعما يقدم لزبائنه الموسيقى.

ولم تكتف دنيا بطمة باستعراض متاع الدنيا وبذخ الملابس والحذاء الغريب، بل تجاوزته إلى استعراض قوامها بفستان أسود قصير جدا، حتى انكشف ما فوق الركبة وهي تنظر إلى الكاميرا التي تلقط صورها.

وكان لافتا أيضا حجم حقيبة اليد الصغير جدا الذي يتناسب ولون الحذاء الكبير، وكلاهما نالا نصيبهما من تعليقات المتابعين، الذين بلغ عدد تأشيرات إعجابهم ما يفوق 50 ألف شخص.

وكان تعليق إحدى المتابعات ظريفا، حين قالت: “سلفيني داك الطالون نطل به على مستقبلي، بمعنى “أقرضيني ذلك الكعب العالي لكي أطل به على مستقبلي”، فيما قالت متابعة أخرى في تعليقها، إن حقيبة اليد صغيرة لن تحمل سوى علكة وبطاقة التعريف.

وسارت بعض التعليقات في طريق التعبير عن الإعجاب والتساؤل عن سر لمعان الشعر وخلافه، إلى أن تساءل أحدهم كيف بإمكانها الضغط على دواسة وقود السيارة والمكابح أيضا بسبب ذلك الحذاء الذي وصفه بالباخرة.

الصور الحديثة لدنيا بطمة كان لها نصيب من الانتقاد، خاصة بعض المتابعات اللواتي أكدن أن إطلالتها هذه لا تليق بها كفنانة لها صوت جميل وأم لطفلين.

خلاصة القول، إن إطلالات دنيا بطمة دائما تثير الجدل وتكون مادة دسمة لتعليقات المتابعين، لكنها بالأساس باتت تشكل عنوانا للتحدي وربما الاستفزاز، خاصة في ظل تفاقم الخلاف بينها وبين زوجها السابق المنتج البحريني محمد الترك.

وكالات