زاكورة.. طريقة بشعة لإبادة الكلاب الضالة

بلال الفاضلي

صحيح أن الكلاب الضالة تكاثرت بشكل فظيع وأضحت تهدد الساكنة بجماعة تمكروت بزاكورة، بل شمل هذا الوباء كل ربوع الإقليم السالف الذكر، وتعالت أصوات لمحاربة هذه الآفة وحررت عدة شكايات حاملة عدة توقيعات في هذا الشأن، وفعلا استجابت السلطات المعنية، لكن محاربة هذه الحيوانات الضالة والمتمثلة في الكلاب كانت بطريقة بشعة وغير مقبولة، الإبادة بالطلقات النارية. فيومه الاثنين، تفاجأ سكان تمكروت بسماع طلقات نارية ليتساءلوا عن مصدرها ليتبين أنه رجل من القوات المساعدة يصوب فوهة بندقيته نحو الكلاب ليرديها قتيلة وتصحبه شاحنة تابعة للجماعة لجمعها، وإلقاءها في حفرة عميقة وطمرها، نحن مع القضاء على الكلاب الضالة، لكن بطريقة تحترم حقوقه كحيوان، فالرفق بالحيوان ضروري حتى في القضاء عليه.