تنظيم المهرجان الدولي للفيلم بفاس بعد غياب لمدة سنتين بسبب الجائحة

الألباب المغربية

أعلنت جمعية المهرجان الدولي للفيلم بفاس، عن تنظيم الدورة الثانية من مهرجان فاس السينمائي الدولي خلال الفترة الممتدة بين 24 يونيو الى 02 يوليوز 2022، بعد تأجيل الذي دام لمدة سنتين بسبب الوضع الوبائي “كوفيد 19”.

وأكدت جمعية المهرجان الدولي للفيلم بفاس، في بلاغ صحفي توصلت الجريدة بنسخة منه، أنها حرصت على تنظيم الدروة الثانية بصيغة حضورية تضمن العودة إلى القاعات السينمائية التي افتقد الجمهور سحرها وشعائرها، وتؤمن دفء اللقاءات وحرارة السجالات والنقاشات.

وأوضحت الجمعية، أن الجائحة بدأت في التراجع  نسبيا لتترك المجال لعشاق السينما وللمهنيين ليلتقوا ويناقشوا ويستمتعوا بالعوالم الساحرة التي يقترحها علينا الفن السابع، مضيفة أن المهرجان يعتبر متنفسا فنيا وثقافيا لساكنة مدينة فاس وللحاضرة الادريسية، ولحظة أساسية للاحتفاء بالإبداعات السينمائية العالمية وبصانعي السينما بدول العالم .

وأشارت الجمعية إلى أن المهرجان “يرفع إلى الضوء قيم الانفتاح والحداثة، ويجعل من ضمن أولوياته إشراك الشباب في فعالياته الفنية واقتراحاته الثقافية”.

يذكر أن جمعية المهرجان الدولي للفيلم بفاس، كانت قد كرمت في الدورة الأولى المخرج عبد الرحمان التازي والفنان عبدالوهاب الدكالي والمخرج المرحوم محمد الكغاط والمرحوم الممثل حسن الصقلي .