تارودانت على إيقاع تحمدوشيت

مولاي الحسن الحسيني – تارودانت

بعد وجبة غذاء رودانية في بيت الكرم والابداع بيت الاستاذ السعيد العدناني، بعض أعضاء الطائفة الحمدوشية في مراكش ودمنات والصويرة ومكناس أمتعوا الحاضرين بوصلات حمدوشية ماتعة، وهم زوار الموسم السنوي المقام بتارودانت كل غشت، وقد كان لهم موعد مع عشاق تحمدوشيت بساحة أساراك بعد العصر في عروض شدت إليها الأنظار.

جدير بالذكر أن موسم الزاوية الحمدوشية استمر طيلة أيام 20/19/18 من شهر غشت محققا غاية جليلة وهي تمتين الصلات بين ممارسي الفن الحمدوشي في المدن المغربية التي لا زالت علامة بارزة ومعقلا حاضنا لهذا الفن..