الديبلوماسية النقابية للاتحاد المغربي للشغل

الديبلوماسية النقابية للاتحاد المغربي للشغل
رابط مختصر

الألباب المغربية/محمد الصغير

بالمقر المركزي بالدار البيضاء، نظمت الشبيبة العاملة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل بمقر المركزية، ندوة حول “المسيرة الخضراء ومستجدات ملف الصحراء، ودور الاتحاد المغربي للشغل في الديبلوماسية النقابية”.

شارك في هذه الندوة التي سير أشغالها جلال بلمامي، الكاتب الوطني للشبيبة العاملة المغربية، أعضاء الأمانة الوطنية، وعدد كبير من المناضلات والمناضلين النقابيين.

في البداية تناول الكلمة الأخ الميلودي المخاريق، الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل، الذي أعطى موجزا حول العمل الكبير الذي قام به الاتحاد في القضايا الوطنية منذ المطالبة بالاستقلال، والدور الذي لعبه الاتحاد في المحافل الدولية للدفاع عن الوحدة الترابية التي هي قضية كل المغاربة، كما تصدى الاتحاد لكل المناورات وأحبط كل المحاولات لشرذمة البوليساريو، ولعب الاتحاد وتحمل كامل مسؤوليته في الديبلوماسية النقابية.

وعن بُعْد أشار الموساوي العجلاوي، رئيس مركز الدراسات حول افريقيا والشرق الأوسط، وأشاد بالعمل النقابي والديبلوماسية النقابية التي يقوم بها الاتحاد المغربي للشغل، وتطرق للدور الكبير الذي قام به الراحل الملك الحسن الثاني رحمه الله بحكمته الرشيدة في تنظيم المسيرة الخضراء، ودور جلالة الملك محمد السادس في الدفاع عن الوحدة الترابية في ظل المتغيرات الدولية.

وبالموازاة وقع الكاتب الصحفي بوشعيب الحمراوي كتابه الثالث الذي يحمل عنوان “الوحدة الترابية قضية المغاربة الأولى، المغرب..” هذا الكتاب الذي قدم فيه الرفيق توفيق ناديري، الكاتب العام للنقابة الوطنية للصحافة ومهن الإعلام، قراءة سلط فيها الضوء على مستوى الشكل والمضمون من خلال تطرقه للأجزاء الخمسة، واعتبر الجزء الثالث أهم جزء في الكتاب نظرا للشهادات الحية التي قدمها المحتجزون المغاربة مدنيين وعسكريين العائدين من سجون تندوف.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.