الدريسي : مشروع قانون الإطار 22-06 المتعلق بالمنظومة الصحية الوطنية سيكون ثورة حقيقية في القطاع

مصطفى طه

مضامين مشروع قانون الإطار رقم 22 – 06،  المتعلق بالمنظومة الصحية الوطنية، تم تقديمها من قبل وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد ايت طالب، أمام لجنة التعليم والشؤون الثقافية والاجتماعية بمجلس المستشارين.

وفي سياق متصل، الوزير المذكور، اعتبر أن الأمر يتعلق بمشروع إصلاحي مهيكل،  يشكل ثورة في قطاع الصحة بالمغرب، كونه يجعل إصلاح قطاع الصحة، من المبادرات المستعجلة التي يجب مباشرتها.

وصلة بالموضوع، صرح مولاي عبد الرحمان الدريسي، رئيس لجنة التعليم والشؤون الثقافية والاجتماعية بمجلس المستشارين لوسائل الإعلام الوطنية، قائلا : “اليوم نحن نشتغل على مناقشة مشروع الإطار، بخصوص قطاع الصحة الذي قدم مضامينه وزير الصحة والحماية الاجتماعية اليوم، وهو مشروع ملكي، هذا المشروع سيكون بمثابة ثورة كبيرة جدا في قطاع الصحة، لأنه مطلب لكل المغاربة، وبالتالي لابد لنا أن ندخل في نقاش تفصيلي”.

تجدر الإشارة، أن مشروع القانون الإطار يبتدئ بديباجة، أكدت أن النهوض بالقطاع الصحي، والعمل على تطويره، والرفع من أدائه، مسؤولية مشتركة بين الدولة، والجماعات الترابية، والمؤسسات العمومية من جهة، والقطاع الخاص، والمجتمع المدني، والهيئات المهنية، والساكنة من جهة أخرى.

واعتبرت ديباجة المشروع، أن الإصلاح العميق للمنظومة الصحية الوطنية، ضرورة ملحة وأولوية وطنية ضمن أولويات السياسة العامة للدولة، الرامية إلى تثمين الرأسمال البشري، والاعتناء بصحة المواطنين، كشرط أساسي وجوهري، لنجاح النموذج التنموي المنشود.