الدار البيضاء.. مهاجرون جنوب الصحراء يهاجمون قوات الأمن بالحجارة وقنينات زجاجية

 أسامة الورياشي

أقدم مجموعة من المهاجرين المنحدرين من دول إفريقيا جنوب الصحراء على مهاجمة رجال الشرطة، بواسطة الحجارة وقنينات زجاجية، خلال عملية إجلائهم من فضاءات عمومية بمدينة الدار البيضاء، صبيحة يوم أمس الاثنين 16 يناير الجاري.

وفي السياق ذاته، وثقت مقاطع فيديو مصورة، قيام مجموعة من المهاجرين بشارع أولاد زيان، بمهاجمة عناصر الأمن بشكل عنيف، كما أقدموا على رشق سيارات السلطات الأمنية بالحجارة والزجاجات.

وعمد هؤلاء المهاجرون إلى مواجهة الشرطة، بعدما رفضوا الامتثال لإجراءات إجلائهم من فضاءات عامة، استولوا عليها بالقوة في خرق سافر للقانون.

وتجدر الإشارة، إلى أن هذه العملية الأمنية التي استهدفت إجلاء المهاجرين المذكورين، تأتي استجابة لمطالب ساكنة العاصمة الاقتصادية، والتي طالبت بتدخل السلطات المختصة، من أجل وضع حد لاحتلال المهاجرين غير النظاميين، مجموعة الأحياء السكنية، وشوارع مدينة الدار البيضاء، واتخاذها أمكنة للسكن والاستقرار، وهو ما يتسبب حسب شهادات الساكنة في تراكم النفايات والأزبال، وتلويث الفضاء العام.

وإلى جانب ذلك، طالبت الساكنة في شكايات متفرقة بتدخل السلطات الأمنية، من أجل وضع حد لما وصف بـ”الفوضى”، و”التهديدات الأمنية التي يتسبب فيها هؤلاء المهاجرون”.