إقليم خريبكة..مصرع 22 شخصا وأكثر من 30 جريحا في حادثة انقلاب حافلة لنقل المسافرين

مصطفى طه

شهدت الطريق الوطنية رقم 11، الرابطة بين خريبكة والفقيه بن صالح حادثة سير مميتة، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء 17 غشت الجاري، إثر انقلاب حافلة لنقل المسافرين، كانت قادمة من الدار البيضاء ومتوجهة صوب بلدة لأيت عتاب، بمنعرجات الجماعة الترابية بولنوار.

ووفق ما أوردته مصادر محلية، فإن السبب راجع إلى السرعة المفرطة، وعدم الانتباه، حيث رجحت المصادر أن يكون النوم هو السبب في عدم انتباه السائق، قبل أن تزيغ به الحافلة عن الطريق وتنقلب بشكل مروع، ما أدى لوفاة 22 شخصا ونقل العشرات من المصابين، للمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بمدينة خريبكة، لتلقي العلاجات الضرورية في حصيلة أولية.

وحسب المصادر ذاتها، فإنها فور توصلها بخبر الحادثة، حلت السلطة المحلية، وعناصر الدرك الملكي رفقة الوقاية المدنية بعين المكان، حيث تمت معاينة الواقعة، ونقل جثث الهالكين صوب مستودع الأموات بذات المستشفى، وإخراج بعض الجرحى بمساعدة بعض شباب المنطقة، فيما تم فتح بحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد أسباب وظروف وقوع هذا الحادث المؤلم.