آسفي.. تكثيف العناصر الأمنية من أجل تسهيل ركوب ومغادرة جماهير المغرب الرياضي الفاسي

محمد أمين الربي

عرفت المحطة الطرقية بمدينة آسفي، ليلة الأحد – الإثنين، تعزيزات أمنية مكثفة من أجل تسهيل ركوب ومغادرة مشجعي فريق المغرب الرياضي الفاسي، عقب نهاية المقابلة التي جمعته بفريق أولمبيك آسفي، التي انتهت بفوز الأوسيس على مضيفه بهدفين لواحد.

و حسب ما عاينته جريدة “الألباب المغربية”، في حدود الساعة 12 ليلا ليلة الأحد الاثنين، فقد تم تكثيف الدوريات الأمنية، وتعزيزها بجميع التلوينات من مختلف المصالح، وحضور مسؤولين أمنيين بما فيهم العميد المركزي، لتفقد الوضع والمتابعة عن كثب عملية المغادرة، بالإضافة إلى فرقة الدراجين المتنقلة التي سهرت بعين المكان، رفقة عناصر الأمن بمركز الشرطة المتواجد بداخل المحطة الطرقية، للحفاظ على سيرورة المرفق العام، ولتفادي الأعمال التي يمكن أن تسبب في عرقلة حركة الحافلات وهو ما كان غائبا، بفعل انضباط مشجعي الفريق الفاسي، وتقبلهم للهزيمة بروح رياضية.

تجدر الإشارة، أن محيط وجنبات ملعب المسيرة الخضراء بآسفي، عرف تواجد عناصر أمنية إضافية، وذلك منذ الساعات الأولى من يوم الأحد، بناء على استراتيجية أمنية محكمة، لتفادي الاكتظاظ ومن أجل تنظيم دخول المشجعين إلى الملعب بطريقة منظمة، وتنظيم حركة الجماهير بالأزقة والشوارع، قبل وبعد المباراة.